الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المنتدى الجديد انتقل الى موقع اخر www.qa-g.com

شاطر | 
 

 الله ..الله ..في اطفالنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رعد الآحمد
مبدع
مبدع


الجنس : ذكر
الابراج : الميزان
عدد الرسائل : 142
تاريخ الميلاد : 02/10/1954
العمر : 62
الدولة : عراقي اقيم في سوريا
الهواية : فنان تشكيلي ,من المهتمين بثقافة الأطفال
المزاج : هادىء جدا ً ..قلق جدا ً

مُساهمةموضوع: الله ..الله ..في اطفالنا   الثلاثاء 4 أغسطس - 3:11

اليوم اردت ان اضع امام كل انسان شريف رسمتان لطفلين رسمتهما انامل بريئة ابتعدت عن الأستمتاع بمداعبت لعبهم, الى اشعال الحرائق في قلب كل انسان , الأولى بعنوان (مفخخة ) لطفل عمره 3 سنوات ونصف , والثانية بعنوان (جريمةاغتيال ) لطفل عمره 4 سنوات , وصدقوني انا اول من شبت في قلبة هذه النيران ..نيران الحزن والألم, على ما وصلت اليه حالة اطفالنا .





قد يكون هذا الموضوغ غريب ,وهو فعلا ً غريب - في زمن الغرابة التي نعيشه - وربما لا يستطيع البعض ممن سيتصفحون هذا الموضوع استيعاب المغزى الفلسفي الذي تم العبير عنه , ولا الحالة السايكولوجية والنفسية التي مر-ويمر بها اطفالنا - من خلال هاتين الرسمتين, التى اصر على تسميتهما بريئتين , لكن كل ما اريد ان اقوله , هل هذه هي البرائةالتي نريدها لأطفالنا ؟ او بالأحرى هل هذه هي البرائة التي يريدها اطفالنا منا ؟

سؤال قد اجد الأجابةعندكم - اخواتي واخواني الأعزاء . او على الأقل قد تساعدوني على الامساك ببداية الجواب .

وساكون شاكرا ً لكم.


عدل سابقا من قبل رعد الآحمد في الثلاثاء 4 أغسطس - 19:32 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العتيبي
مبدع مميز
مبدع مميز


الابراج : الاسد
عدد الرسائل : 1382
تاريخ الميلاد : 20/08/1969
العمر : 47
الدولة : السعودية
الهواية : الادب الشعبي

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الإثنين 10 أغسطس - 5:39

الاستاذ رعد

شكرا لك على هذا الاهتمام المتواصل بابداع الطفل
هذا الاهتمام جعل لك عندي احترام كبير وتقدير

اشكرك على كل ذلك المجهود

ساعود لاجابة على اسئلتك

شكرا

_________________
مع تحياتي العتيبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سهى التونسية
مبدع مميز
مبدع مميز


الجنس : انثى
الابراج : الجوزاء
عدد الرسائل : 1449
تاريخ الميلاد : 25/05/1977
العمر : 39
الدولة : تونس
الهواية : الشعر
المزاج : خريفي

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الإثنين 10 أغسطس - 7:50

أخي رعد
دائما تكون الظروف التي يتعايش في قلبها الطفل لها تأثير كبير على نفسيته خاصة و هو يمرّ بعمر البراءة ،، يُذهل الطفل لرؤية هذه الدماء و هذا العنف و الفضاعة اللامتناهية من بني ادم،،
الإنسان الموهوب تظهر علامات تشبثه بموهبته منذ الصغر، و يكبر معه هذا العشق حتى يجعله يعيش فيه و يسمو به للإحتراف
هذه الأطفال البريئة تأثرت بما تراه و بما يحيط بها من أجواء مرعبة لذلك بدأت موهبتهم تمكث في أنفسهم و سوف تنمو مع نموّهم
شكرا لك اخي رعد على ما أتحفتنا به
و دامت لك إحاطتك الجميلة بالطفولة البريئة
تحياتي

_________________
اللّهم أغنــــني بالعِلم........ و زيِّـــنِّي بالحِلم
و أكرمني بالتّقـــوى........و جمِّلني بالعافيـة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رعد الآحمد
مبدع
مبدع


الجنس : ذكر
الابراج : الميزان
عدد الرسائل : 142
تاريخ الميلاد : 02/10/1954
العمر : 62
الدولة : عراقي اقيم في سوريا
الهواية : فنان تشكيلي ,من المهتمين بثقافة الأطفال
المزاج : هادىء جدا ً ..قلق جدا ً

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الإثنين 10 أغسطس - 19:41

اخي العزيز العتيبي .
شكرا ً لك على مابذلته من جهد معي في سبيل ايصال هذا الموضوع الذي يحمل هذه المعاناة الى اكبر عدد من الناس ,ليعلموا مدى التدمير الذي لحق بالأنسان العراقي , الذي يمثل الطفل اللبنة الأولى لبنائه .
كنت قد كتبت قصة رسمة الطفل ذي ال 3 سنوات ونصف , التي ستكون - كفكرة - ضمن ثلاث قصص لافلام قصيرة جدا ً, عن معاناة الاطفال , هذا الطفل الذي رفض - بعد ما رسمها - ان يتقبلني صديقا ً له , او ان يرسم ثانية ,غير انه وباصرارمني , اصبح الآن صديقا ً حميما ً لي , بحيث صار اذا رآني يركض نحوي مسرعا ً ليحضنني ويقبلني , لكنه يرفض ان يرسم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأسدي
مبدع
مبدع


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 606
الدولة : قطر
الهواية : الفنون التشكيلية

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الثلاثاء 11 أغسطس - 1:22

استاذي القدير رعد الآحمد

كان الاطفال في الزمن السابق يلهون ويلعبون بكل برائه يتعلمون تتدريجيا بعض الامور التي تصب في صالحهم وماينمي قدراتهم الذهنيه

وفي عصرنا هذا حتى السياسه طغت على الاطفال وخصوصا اطفال العراق لما يشاهدونه من دمار وهدم لكل القيم الانسانيه فاصبح يشاهد

يوميا الدماء والاشلاء المتطايره اصبح الخوف في قلوب الاطفال الطاهره للأسف الشديد

وفي اعتقادي الشخصي البسيط ان ما قام به الطفلان من رسم هذه اللوحتين انما هي عن مخزون قد تشبعا به من رؤئة تلك المناظر

التي حتى الكبير لايستطيع النظر اليها بعدما اختلطت الاوراق فاصبح الحق باطل والباطل حقا

واما بخصوص سؤالك


هل هذه هي البرائةالتي نريدها لأطفالنا ؟ او بالأحرى هل هذه هي البرائة التي يريدها اطفالنا منا ؟

ليست هذه البرائه التي نتشدق بها ونطلبها لاطفالنا والعكس صحيح

يجب على الجميع ان تتظافر جهودهم لحماية اطفالنا من هذه الامور

والتصدي بكل حزم وقوة لمن يريد ان يدمر البرائه في قلوب اطفالنا الطاهره

خصوصا ان البعض لم يتورع حتى بان يستخدم الاطفال سلما ليصل الى غاياته الدنئيه

حتى اصبح يفخخ الاطفال ليستخدمهم كقنبله تفجيريه في وسط سوق يعج بالنساء والاطفال والشيوخ وما شابه ذالك

اشكرك استاذي على هذه المشاركه وجهودك الكبيره التي تبذلها لصالح الطفوله

دمت بكل ود واحترام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رعد الآحمد
مبدع
مبدع


الجنس : ذكر
الابراج : الميزان
عدد الرسائل : 142
تاريخ الميلاد : 02/10/1954
العمر : 62
الدولة : عراقي اقيم في سوريا
الهواية : فنان تشكيلي ,من المهتمين بثقافة الأطفال
المزاج : هادىء جدا ً ..قلق جدا ً

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الأحد 6 سبتمبر - 2:37

سهى التونسية كتب:
أخي رعد
دائما تكون الظروف التي يتعايش في قلبها الطفل لها تأثير كبير على نفسيته خاصة و هو يمرّ بعمر البراءة ،، يُذهل الطفل لرؤية هذه الدماء و هذا العنف و الفضاعة اللامتناهية من بني ادم،،
الإنسان الموهوب تظهر علامات تشبثه بموهبته منذ الصغر، و يكبر معه هذا العشق حتى يجعله يعيش فيه و يسمو به للإحتراف
هذه الأطفال البريئة تأثرت بما تراه و بما يحيط بها من أجواء مرعبة لذلك بدأت موهبتهم تمكث في أنفسهم و سوف تنمو مع نموّهم
شكرا لك اخي رعد على ما أتحفتنا به
و دامت لك إحاطتك الجميلة بالطفولة البريئة
تحياتي
اختي الكريمة سهى التونسية .
شكرا ً لك على مرورك الكريم , والمبارك , واعتذر لتأخري في الرد. ودمتي اختا ًلي في الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رعد الآحمد
مبدع
مبدع


الجنس : ذكر
الابراج : الميزان
عدد الرسائل : 142
تاريخ الميلاد : 02/10/1954
العمر : 62
الدولة : عراقي اقيم في سوريا
الهواية : فنان تشكيلي ,من المهتمين بثقافة الأطفال
المزاج : هادىء جدا ً ..قلق جدا ً

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الأحد 6 سبتمبر - 2:42

الأسدي كتب:
استاذي القدير رعد الآحمد

كان الاطفال في الزمن السابق يلهون ويلعبون بكل برائه يتعلمون تتدريجيا بعض الامور التي تصب في صالحهم وماينمي قدراتهم الذهنيه

وفي عصرنا هذا حتى السياسه طغت على الاطفال وخصوصا اطفال العراق لما يشاهدونه من دمار وهدم لكل القيم الانسانيه فاصبح يشاهد

يوميا الدماء والاشلاء المتطايره اصبح الخوف في قلوب الاطفال الطاهره للأسف الشديد

وفي اعتقادي الشخصي البسيط ان ما قام به الطفلان من رسم هذه اللوحتين انما هي عن مخزون قد تشبعا به من رؤئة تلك المناظر

التي حتى الكبير لايستطيع النظر اليها بعدما اختلطت الاوراق فاصبح الحق باطل والباطل حقا

واما بخصوص سؤالك


هل هذه هي البرائةالتي نريدها لأطفالنا ؟ او بالأحرى هل هذه هي البرائة التي يريدها اطفالنا منا ؟

ليست هذه البرائه التي نتشدق بها ونطلبها لاطفالنا والعكس صحيح

يجب على الجميع ان تتظافر جهودهم لحماية اطفالنا من هذه الامور

والتصدي بكل حزم وقوة لمن يريد ان يدمر البرائه في قلوب اطفالنا الطاهره

خصوصا ان البعض لم يتورع حتى بان يستخدم الاطفال سلما ليصل الى غاياته الدنئيه

حتى اصبح يفخخ الاطفال ليستخدمهم كقنبله تفجيريه في وسط سوق يعج بالنساء والاطفال والشيوخ وما شابه ذالك

اشكرك استاذي على هذه المشاركه وجهودك الكبيره التي تبذلها لصالح الطفوله

دمت بكل ود واحترام
اخي الكريم الأسدي .
شكرا ً لك على مرورك الكريم , والمبارك , واعتذر لتأخري في الرد ,وفقكم الله ورعاكم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاتقة
مبدع مميز
مبدع مميز


الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد الرسائل : 3878
الدولة : موزمبيق
الهواية : -
المزاج : نفس العواصف والسرايات

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الأحد 6 سبتمبر - 8:34

استاذي الكبير المحترم رعد
يشهد الله كم احترم واقدر شخصيتك ويعجبني ويشدني اسلوب تقديمك للمواضيع
ربما يعتبرها البعض بسيطه ولكن برايي قوتها اتت من تلك العفوية والبساطة
فدائما اذا اردنا ان نرى الشي بقوته نراه من ناحية مضمونه وعفويته
وموضع هذان العملان وما عبرا عنه هذان الطفلان فليس بشي غريب من طفل يعايش واقع مرير منذ ان فتح عيناه الى الدنيا
لم يرى سوى دمار وانفجار واسر وحروب
واقع مرير
فهذا ما يجنيه الكبار ويزرعونه يكون نتاجه على نفوس اطفال بريئة لم تعش براءتها بالطريقة المفروضة
فليس هذه البراءه التي يجب ان يعيشوها
اشعر بمظلوميتهم ومظلومية براءتهم التي سحقت ودمرت
فمن الواجب ان يتم المحافظة على هذه النفوس وهؤلاء الاطفال الابرياء بتوفير ما يعيد لهم حقوقهم
ومراعاتهم لانهم جيل المستقبل
اشكرك استاذ رعد واتمنى لك التوفيق بمشوارك الفني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رعد الآحمد
مبدع
مبدع


الجنس : ذكر
الابراج : الميزان
عدد الرسائل : 142
تاريخ الميلاد : 02/10/1954
العمر : 62
الدولة : عراقي اقيم في سوريا
الهواية : فنان تشكيلي ,من المهتمين بثقافة الأطفال
المزاج : هادىء جدا ً ..قلق جدا ً

مُساهمةموضوع: رد: الله ..الله ..في اطفالنا   الأربعاء 9 سبتمبر - 3:04

عاتقة كتب:
استاذي الكبير المحترم رعد
يشهد الله كم احترم واقدر شخصيتك ويعجبني ويشدني اسلوب تقديمك للمواضيع
ربما يعتبرها البعض بسيطه ولكن برايي قوتها اتت من تلك العفوية والبساطة
فدائما اذا اردنا ان نرى الشي بقوته نراه من ناحية مضمونه وعفويته
وموضع هذان العملان وما عبرا عنه هذان الطفلان فليس بشي غريب من طفل يعايش واقع مرير منذ ان فتح عيناه الى الدنيا
لم يرى سوى دمار وانفجار واسر وحروب
واقع مرير
فهذا ما يجنيه الكبار ويزرعونه يكون نتاجه على نفوس اطفال بريئة لم تعش براءتها بالطريقة المفروضة
فليس هذه البراءه التي يجب ان يعيشوها
اشعر بمظلوميتهم ومظلومية براءتهم التي سحقت ودمرت
فمن الواجب ان يتم المحافظة على هذه النفوس وهؤلاء الاطفال الابرياء بتوفير ما يعيد لهم حقوقهم
ومراعاتهم لانهم جيل المستقبل
اشكرك استاذ رعد واتمنى لك التوفيق بمشوارك الفني
اختي الكريمة عاتقة .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
اشكرك شكرا ً جزيلا ً على مرورك الكريم والمبارك .
هذان العملان طلبتهما مني . احدى الجهات المهتمة بثقافة الآطفال .لكني ولأعتزازي بهذين العملين , ولكونهما عملان ثمينان لدي , من بين العشرات من رسومات الأطفال , آثرت ان يكونا معي , وهو تصرف انتقدني عليه بعض الأصدقاء, من المهتمين بثقافة الطفل , ولا اعرف ان كنت على صواب ام على خطأ , لكن هذين العملين يعيشان معي وفي داخلي ,واعتبرها حافزا ً لي , للعمل بقوة من اجل الأطفال , من اجل اعادة حقهم , للتمتع بالبراءة الى منحها الله سبحانه وتعالى لهم ,وكفلتها لهم كل الشرائع .وسأكون كذالك ان شاء الله .
كما ارجو منك اختي الكريمة , الأبتعاد عن اضفاء الألقاب لي -الله يعطيكي العافية-.
وشكراً لك ثانية ً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الله ..الله ..في اطفالنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ذكريات الماضي :: ( الفن التشكيلي ) :: معرض اللوحات الفنية-
انتقل الى: