الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المنتدى الجديد انتقل الى موقع اخر www.qa-g.com

شاطر | 
 

 رئيس بلدية نموذجي!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوأميمة
المدير العام


الجنس : ذكر
الابراج : العذراء
عدد الرسائل : 1091
تاريخ الميلاد : 11/09/1961
العمر : 55
الدولة : المغرب
الهواية : أستاذ/فنان
المزاج : رائق

مُساهمةموضوع: رئيس بلدية نموذجي!!!   الجمعة 9 يناير - 3:56

تعجبني أعمال الكاتب التركي الساخر عزيز نسين لذلك أقترح عليكم هذه المقالة الساخرة :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكاتب التركي الساخر عزيز نسين
عرّبها عن الفارسية عادل حبه
20 كانون الأول 1915 - 6 حزيران 1995
تصاعدت حملة الانتخابات لاختيار رئيس نموذجي للبلدية. فمن بين جمع غفير من المرشحين تقدم اثنان منهم على سائر المرشحين وبفارق كبير في الأصوات في "الفاينال" أي الجولة النهائية.
أحدهما هو آغا تورن، وهو رجل متقاعد له 30 سنة من الخدمة في سلك المحاماة في هذه المدينة.
أما خصمه اللدود فهو كاظم آغا الذي يعمل بقالاً وعمل لسنوات طويلة في المضاربات في الأملاك، وافتتح له أخيراً دكاناً للبقالة في تلك المدينة. كان أمياً ولا يجيد القراءة والكتابة، ويتعامل مع الحساب بأرقام لا يستطيع قراءتها أحد سواه، وبهذه الطريقة يقوم بتنظيم حسابات دكانه.
وفي أحدى زوايا الساحة الكبيرة للبلدية، لوحظ وجود منضدة كبيرة وضعت عليها قارورة ماء وقدح. بعد عدة دقائق وصل كل من بشير آغا وكاظم آغا وقد تشابكت يداهما مثل صديقين حميمين قديمين، ووقفا خلف المنصة المخصصة.
وما أن ظهر المتنافسان حتى تم استقبالهما بمشاعر من الحماس والتهليل من قبل الجماهير التي جاءت من كل زوايا المدينة وانتظرت لساعات بأمل مجيئهما.
ونظراً لكون بشير آغا يعمل في سلك المحاماة، فإن هذا يكفي لكي يعطيه الحق بأن يكون الخطيب الأول. ولكنه قبل أن يلقي كلمته التفت إلى صديقه وغريمه اللدود كاظم آغا وقال:
- تفضل أيها العزيز!
- أرجوك مالنا وشؤون الخطابة، يجب أن تبادر أنت أولاً.
بشير آغا الذي أختير ثلاث دورات متتالية لإشغال منصب رئيس البلدية، أبدى حركة خاصة وقدم شكره لغريمه ووقف خلف الميكرفون وقال:
- أيها المواطنون الأعزاء إنني أقدم لكم جزيل الشكر على لطفكم وتعاطفكم باختياري لمنصب رئيس البلدية لثلاث مرات على التوالي. والآن وبعونكم أيها المواطنون الأعزاء فإنني على استعداد لتولي المسؤولية بما يتناسب مع كل هذا اللطف والتعاطف.
- بالطبع إنكم تعرفون بأنني لا أصر على تولي مسؤولية رئيس البلدية، ولكن نظراً لرجاء العديد من الأصدقاء فإنني أعلن ترشيحي للمرة الرابعة. إنكم أحرار في اختياري أو اختيار أي شخص آخر لهذا المنصب....( ألقى بشير آغا نظرة عدم اهتمام على غريمه) واستطرد قائلاً:
- ولكن رئيس البلدية يجب أن يتمتع بشروط أنقلها الآن على مسامعكم أيها المواطنون الأعزاء.
إن الشرط الأول هو الخبرة الإدارية والعناية بالجماهير والتجربة والحكمة التي كسبها خلال عمره الطويل ( كان سائر المرشحين من الشباب باستثناء بشير آغا وكاظم آغا). بالطبع إن من يدور حول العالم يجب أن لا يكون أصلعاً ولا له أسنان اصطناعية ( كاظم آغا يكبر بشير آغا بثلاثين سنة ورأسه أصلع وأسنانه اصطناعية)، ويجب أن لا يتجاوز سنه الخمسين عاماً (يقترب عمر بشير آغا من الخمسين سنة). وإضافة إلى ذلك لا تنتخبوا شخصاً ليس له علم بقوانين البلاد ( لا يوجد في المدينة من له خبرة بالقوانين مثل بشير آغا). ولا أصر على انتخابي شخصياً لأن عمل رئيس البلدية مجهد للغاية. وأطلب منكم أن تنتخبوا من يجيد القراءة والكتابة.
ولا تنسوا بأن على رئيس البلدية أن يتحلى بالمزايا الأخلاقية ويلبس ملابس أنيقة. إن رئيس البلدية الذي لم ير سرواله المكواة لسنوات سيجلب الخجل لمواطنيها الأعزاء.
( كاظم البقال لا يكوي سرواله) وهنا أضيف:
- لا أصر على انتخابي لرئاسة البلدية، ولكنكم يجب أن تسعوا إلى انتخاب شخص يتمتع بهذه الشروط.
عندما ترك بشير آغا الميكرفون صفق له عدد من الحاضرين في الساحة وصرخوا:
- أحسنت
- الحق معه...فإن ثلاث دورات من رئاسة البلدية تجعل الإنسان عارفاً وخبيراً في مهمته.
في تلك اللحظات توجه كاظم البقال نحو الميكرفون وأورد الكلمات التالية:
- أيها المواطنون الأعزاء لا أستطيع نسج الكلمات وأحيلها لكم على شكل نصائح. فكل ذلك ورد في حديث بشير آغا.
( في تلك اللحظات لوّح بشير آغا بيده للحضور) واستمر كاظم آغا في كلامه قائلاً:
- أعتقد أن سنّين من أسنان رئيس البلدية الأماميان يجب أن يكونا من الذهب(أسنان بشير آغا كانت من الذهب)، وعيناه زرقاوان.( عينا غريمه كانتا زرقاوان).
عندها انفجر الحاضرون بالضحك. وقال كاظم البقال في الوقت الذي كان يؤشر إلى بشير آغا بيده:
- يجب أن يوجد خال أسود على قفاه الأيسر. احمّر وجه بشير آغا من سماع كلام كاظم آغا.
واستمر الجمهور بالضحك بملأ أفواههم، واستطرد كاظم آغا في كلامه:
- والأهم من كل هذا وذاك هو أن يكون أسمه بشير آغا.
بعد هذه الكلمات ترك كاظم البقال الميكرفون وسط ضحك الحضور.
أخذ بشير آغا يمضغ شاربيه من شدة الغيض.
انتهى البرنامج الخطابي الانتخابي على أن يبدأ من جديد غداً. وجد بشير آغا إن هزيمته مؤكدة، ولذا وضع وقاره وانضباطه الدائم على جهة، واتخذ قراراً بأن يلقن كاظم آغا درساً بليغاً لا ينساه.
في اليوم التالي التأم الجمع بما يزيد بثلاث أو أربع مرات عن اليوم السابق في ساحة البلدية بانتظار مرشحيهما. بالطبع انقسم الجمهور إلى قسم يناصر بشير آغا وقسم آخر يناصر كاظم آغا البقال.
في تلك اللحظات تقدم بشير آغا نحو الميكرفون بعصبية مشهودة وقال: أيها المواطنون الأعزاء، اتخذت قراراً بأن أتصرف مع خصمي كاظم آغا البقال في إطار من التربية والذوق. ولكن لحن كلامه دفعني إلى إعادة النظر في ذلك. فهل يوجد من بينكم من لا يعرف أن كاظم آغا ارتكب الفضائح التي يندى لها الجبين عندما كان يتصرف بالأملاك؟
- انتم تعرفون جيداً أن أي شخص غريب يزور بلدتنا لم يعد يذهب إلى بيت كاظم آغا. هل عرفتم السبب؟ هل نسيتم أن كاظم آغا حجز أمينة خانم ثلاثة أيام وثلاثة ليالي مع أصدقائه الغرباء؟.
صرخ الجمهور:
- الحق معك.
- ما يقوله صحيح.
- هل تعرفون أين صرفت كل الأموال التي جمعت في العام الماضي من المواطنين من أموال "الفطرية"؟.
- هل تعلمون أن رئيس بلديتكم النموذجي متزوج من أربع زوجات بعقد عرفي؟
هلل الجمهور باستحسان مرددين:
- عافرين لهذا الرجل.
- أيها المواطنون الأعزاء انتم تدركون جيداً إن كاظم آغا وقبل عشر سنوات كان يبحث عن فتات الخبز لسد رمقه، ولكن هل فكرتم كيف استطاع في خلال عشر سنوات أن يسطو على نصف أملاك المدينة؟ ويبلع غالبية أراضيها؟.
علق الحضور على هذا الكلام على الوجه التالي:
- عجيبة هي شهية هذا الرجل، أي فرد خائن هذا!!
- أيها المواطنون الأعزاء إنني على علم بالكثير من تصرفاته، ولكن أترك ذلك لجولة أخرى. وأنتم مخيرين في انتخابه أو انتخابي.
بعد أن انتهى بشير آغا من كلامه، جاء دور كاظم آغا الذي توجّه نحو الميكرفون وسط تصفيق الحضور، ووقف على المنصة وشرع بالحديث وكأنه جالساً في أحد المقاهي.
- إنني أثني على كل كلمة قالها بشير آغا. فإنني مدين لهذا الرجل لمدة ثلاثين سنة كان يمارس فيها الوكالة الحقوقية.
- إنه لا يملك بقرة ولا خروف، وسمعت أنه يسكن في بيت بالإيجار. وليس لدي أي رد على ما أورده. قبل عشر سنوات كنت أجهد للحصول على فتات الخبز، والآن لدي 3500 دونم مزروعة، أشكر ربي على ما رزقني من مال. إنه يلبس سروالاً مكوياً، أما أنا فرجل أمي. والأمر متروك لكم في الانتخاب... تنتخبونني أم تنتخبوه؟.
وهكذا انتهت المناظرة الخطابية، وبدء الحضور بمغادرة الساحة. وكان من المقرر أن تبدأ الانتخابات بعد يومين.
بعد عدة ساعات تجمع أصدقاء البقال كاظم آغا في دكانه ، وطرحوا عليه السؤال التالي:
- ماذا فعلت يا كاظم آغا؟ ماذا قلت! هل تعتقد أنه فقير الحال، في حين أنه يستطيع أن يبلع مائة من أمثالك ولديه الكثير من الأملاك...والجميع على علم بذلك.
ضحك كاظم آغا ضحكة ذات معنى وأجاب:
- لنرى ماذا ستكون نتيجة الانتخابات.
- إننا نعلم أن مبالغ "الفطرية" قد سلمتها إلى أحد دور الحضانة. فلماذا لم ترد عليه عندما قام بنثر غبار الشك عليك؟.
- أمهلوني لحين معرفة نتائج الانتخابات.
كان كاظم آغا يردد هذه الجملة أمام أصدقائه:
- انتظروا نتائج الانتخابات.
بعد عدة أيام أعلنت نتائج الانتخابات، وفاز كاظم البقال بأصوات ساحقة وأعلن فوزه.
وعندما تم السؤال من الذين صوّتوا له عن سبب فوز كاظم آغا، أجابوا:
- إننا أعطينا صوتنا لشخص يستطيع أن يجمع أربع زوجات في بيت واحد، وتحول في خلال 10 سنوات إلى مليونير على حساب المال العام، إضافة إلى دلعه ووده.
- إننا لسنا على استعداد أن نعطي رأينا لشخص لا يحل ولا يربط.
بعد هذه الانتخابات راح كل من يرشح نفسه لرئاسة البلدية ينشر الدعاية التالية:
أيها المواطنون الأعزاء، إنني أملك 500 بقرة و 1000 خروف و 3000 دونم وأربع زوجات على العقد العرفي و 7 زوجات للمتعة، وأقدم مرتين من كل اسبوع كل راقصات المدينة إلى الضيوف الأجانب والمحليين.
إن كل هذه النجاحات ستكون من نصيب من يتولي رئاسة البلدية لفترة لا تزيد على ستة أشهر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fouadabou.co.cc
بشرى
مبدع مميز
مبدع مميز


عدد الرسائل : 950

مُساهمةموضوع: رد: رئيس بلدية نموذجي!!!   الجمعة 9 يناير - 4:14

مرحبا استاذي "ابو اميمة".
مقالة ساخرة حقا نقد لاذع لواقع مقرر.
احببتها.راق وموفق في اختياراتك ومبدع في تاليفاتك الساخرة انوه بهذا ايضا.
اعانك الله ويسر لك السبل جميعها.
محبتي واحترامي الدائمان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: رئيس بلدية نموذجي!!!   الجمعة 9 يناير - 4:19

مقالة ممتازة
اشكرك استاذي

مع التوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوأميمة
المدير العام


الجنس : ذكر
الابراج : العذراء
عدد الرسائل : 1091
تاريخ الميلاد : 11/09/1961
العمر : 55
الدولة : المغرب
الهواية : أستاذ/فنان
المزاج : رائق

مُساهمةموضوع: رد: رئيس بلدية نموذجي!!!   السبت 10 يناير - 5:42

بشرى كتب:
مرحبا استاذي "ابو اميمة".
مقالة ساخرة حقا نقد لاذع لواقع مقرر.
احببتها.راق وموفق في اختياراتك ومبدع في تاليفاتك الساخرة انوه بهذا ايضا.
اعانك الله ويسر لك السبل جميعها.
محبتي واحترامي الدائمان.
أختي العزيزة بشرى
لم أفعل سوى نقل ونسخ هذه المقالة التي وصلتني عبر بريدي الإلكتروني
ولكن ، لو لم أكن معجبا بعزيز نسين لما فعلت.
لأنني أحترم مجهود الآخرين
شكرا على إطرائك الذي لا أستحقه
ودام لك التميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fouadabou.co.cc
 
رئيس بلدية نموذجي!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ذكريات الماضي :: -(فضاء الأدب والمسرح)- :: أدبيات عربية منقولة-
انتقل الى: